تزايد المطالب بتعزيز مقر الوقاية المدنية بمدينة ازمور بسيارة إسعاف جديدة  

azpresse أزبريس الإخبارية18 يوليو 2020آخر تحديث : منذ شهرين
تزايد المطالب بتعزيز مقر الوقاية المدنية بمدينة ازمور بسيارة إسعاف جديدة  
رابط مختصر

مع تزايد النمو الديمغرافي بمدينة ازمور ونواحيها، بات من المفروض تطوير الخدمات العامة حتى تستجيب لهذا النمو.
سيارة إسعاف واحدة من التجهيزات التي تحتاج إلى التعزيز بمدينة ازمور للحد من النقص الحاصل، ورغم مجهودات طاقم الوقاية المدنية بالمدينة، عبر التدخلات الآنية، إلا أن تزايد عدد الساكنة فرض الحاجة إلى مزيد من السيارات والتجهيزات.
العديد من حوادث السير او غيرها التي تشهدها مدينة ازمور و التي تنتج عنها احتجاجات المصابين او اهلهم في غياب سيارة ثانية في بعض الاحيان رغم النداءات المكررة لرقم 15 المخصص لثكنة الوقاية المدنية بازمور ، لم يتم توفير سيارة إسعاف ثانية تنضاف للوحيدة التي يملكها مقر الوقاية المدنية، ما تسبب في مشاكل مرتبطة بعدم القدرة على تلبية نداءات الساكنة في الكثير من الأحيان.
ولاحظت ساكنة ازمور خلال الأيام القليلة الماضية غياب سيارة الإسعاف الوحيدة التابعة للوقاية المدنية، وبعد الاستفسار عن غيابها ياتي الجواب الى تدخلات خارج المدار الحضري للمدينة.
اكتفاء الوقاية المدنية بازمور بسيارة إسعاف وحيدة يثير مرارا استياء المواطنين، خاصة بالفترات التي تتعدد فيها الحوادث المستوجبة للتدخل السريع. فقد أعرب مواطنون بالمدينة عن استياءهم من استمرار الوضع على ما هو عليه دون التدخل من الجهات المعنية.
من جانب آخر؛ تفتقر العديد من سيارات الإسعاف بمدينة آزمور ، سواء التابعة لوزارة الصحة  أو تلك التابعة للمجلس الجماعي، للتجهيزات الضرورية أثناء التدخلات السريعة، وخاصة افتقارها للأكسيجين.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.