ورشة تدريبية حول أثر المخلفات البلاستيكية والصلبة من تنظيم جمعية مغرب أصدقاء البيئة

2020-01-08T00:59:52+01:00
2020-01-08T01:05:00+01:00
اخبار الجمعيات
azpresse أزبريس الإخبارية8 يناير 2020آخر تحديث : منذ شهرين
ورشة تدريبية حول أثر المخلفات البلاستيكية والصلبة من تنظيم جمعية مغرب أصدقاء البيئة
رابط مختصر

عقدت جمعية مغرب أصدقاء البيئة، وبالتعاون مع إدارة الثانوية الاعدادية ابن المناصف و بشراكة مع المديرية الاقليمية لوزارة التربية الوطنية بمكناس، ورشة تدريبية حول أثر المخلفات البلاستيكية والصلبة على مدننا وبحارنا تحت عنوان “مخلفات بلاستيكية أكثر من الأسماك في البحار؟”. و جمع النشاط المنعقد يوم 7 يناير 2020 عشرون مشاركاً ومشاركة من أعضاء النادي البيئي، وقد نجحت ورشة العمل برفع مستوى الوعي وتنمية قدرات المشاركين بالإضافة إلى إثارة النقاش حول أسباب مشكلة النفايات وأثرها وطرح الحلول الممكنة.
وقد تطرق المهندس محمد بنعبو خلال الورشة للأثر البيئي للنفايات الصلبة، والبلاستيكية منها على وجه الخصوص، على البيئة البحرية،  وإرتباطها بمشكلة تلوث البحار والمحيطات عالمياً،
و تأتي هذه الورشة التكوينية في إطار المشروع التدريبي للأندية البيئية للمشاركة في مسابقة الصحفيين الشباب من أجل البيئة والتي تشرف عليها مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.